تحطم طائرة تقل 100 راكب في المكسيك

المجهر نيوز
أعلنت السلطات في المكسيك تحطم طائرة تقل مئة راكب في ولاية دورانجو شمالي البلاد وذلك بعد وقت قصير من إقلاعها.

وقال وزير النقل المكسيكي جيراردو رويس إسبارزا في تغريدة له على موقع تويتر إن الطائرة كانت تقل 97 راكبا وأربعة من أفراد الطاقم، مؤكدا أنه ليس هناك قتلى.

كما أكد حاكم الولاية خوسيه إيزبورو في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، عبر حسابه على “تويتر”، أن حادث تحطم الطائرة لم يسفر عن سقوط قتلى.

وقال إن الحادث وقع في مطار غوادالوب فيكتوريا في دورانجو، مضيفا أنه لا توجد رسميا أي أرقام عن المصابين أو الوفيات.

ولم تتوفر أي معلومات رسمية عن الوفيات أو الإصابات، لكن شبكة ميلينيو الإخبارية أفادت بأن 80 شخصا قد أصيبوا.

وذكر مراسل لوكالة الصحافة الفرنسية أن عشرات من الركاب المصابين بجروح طفيفة غادروا الطائرة التي تصاعد منها الدخان بعد سقوطها في أحد الحقول.

وأظهرت لقطات تلفزيونية أن الطائرة تابعة لشركة أيرومكسيكو. وكتبت شركة الخطوط الجوية المكسيكية على تويتر تقول إنها على علم بتقارير عن تحطم طائرة في دورانجو وتسعى للتحقق من المعلومات.

ونقل التلفزيون المكسيكي عن متحدث باسم الحماية المدنية في الولاية قوله إنه لا توجد تقارير عن قتلى في الحادث.

 

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق