رسالة للرزاز : المعايير الصحيحة لاختيار اعضاء مجلس الامناء في جامعة الاردنية

المجهر نيوز

يا قوم ،،، هذه الجامعة الأردنية، إن كان بدران نسي أو تناسى مع خضم انشغاله في جامعات خاصة أنها أم الجامعات، أو أن الطويسي نسي أو تناسى عراقة الأردنية، فلم يمكث فيها إلا سنة ونصف، وربما خضع الاثنان إلى مؤثرات خارجية أو داخلية مغرضة تعودنا على سماعها لتشويه أشخاص محددين من أبناء الأردنية، فليكن كل منكما محايدا، ولتطبقوا المعايير الصحيحة، وقد تجاوزتم ما أعلنتموه مثلا من رأي أعضاء هيئة التدريس، وهذا وحده مؤشر على وجود طيش وتسرع ولملمة للموضوع بحجة بداية العام الجامعي.

أكرر: أثبتت التجارب أن خير من يدير الجامعة -أي جامعة- هم أبناؤها، وأنه لا بد من مشاركة أعضاء هيئة التدريس في الاختيار، وليست علامة (10%) فقط، بل لتصل إلى (25%) وأكثر، فهم الأدرى بزملائهم وكفاءاتهم وقدراتهم الإدارية وأخلاق التعامل.

نلتمس من أصحاب القرار إرجاع الملف فعلا إلى مربعه الأول، حتى لو دخل العام الجامعي فلا مشكلة، والرئيس بالوكالة على قدر المسؤولية وزيادة، أو: فلتظهروا معايير المفاضلة التي تم اختيار العشرة بناء عليها، ومن ثم اختيار الثلاثة أيضا، ونحذر من التلاعب والتدخّل الذي دأبت عليه مؤسسات كثيرة، ومرة أخرى هذه الجامعة الأردنية، فلا تشوّهوا سمعتها، وتؤذوا بالتالي منتسبيها. الدكتور محمد المجالي

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق