إضراب شامل للمدن الكردية في إيران

المجهر نيوز

نفذت عدة مدن كردية في إيران إضرابا شاملا الأربعاء اعتراضا على إعدام ثلاثة ناشطين أكراد.

ونشر ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي صورا للأسواق الرئيسية والمتاجر مغلقة داخل هذه المدن.

وشمل الإضراب مدن سنندج، ومريوان، وكامياران في محافظة كردستان، وكرمنشاه وبوكان، ومهاباد

وقد بدأ الإضراب استجابة لدعوات أطلقها نشطاء سياسيون ومدنيون وبعض أعضاء الحزب الكردستاني الإيراني.

ونشرت الجماعات والأحزاب السياسية الكردية بيانا اعترضت فيه على إعدام ثلاثة معتقلين سياسيين، والهجوم الصاروخي الذي أطلقه الحرس الثوري على منظمتين كرديتين في العراق.

دعوات للإضراب الشامل مدونة على حوائط المدن الكردية

متاجر مغلقة في المدن الكردية استجابة لدعوات الإضراب

وقد انتشرت قوات أمنية في المناطق الكردية التي شاركت في الإضراب خلال الأيام الأخيرة، حسب النسخة الفارسية من BBC.

وقد روى شهود عيان ونشطاء سياسيون اعتقال خمسة أفراد على الأقل من مدينة مريوان وسردشت وروانسر.

وكان زانيار ولقمان مرادي قد حكم عليهما بالإعدام بعد اتهامها بقتل ابن إمام جمعة في مدينة مريوان، إلا أنهما قالا أن اعترافاتهما انتزعت تحت وطأة التعذيب.

وكان قد تم إعدام رامين حسين بنهايي بعد اتهامه بحمل السلاح ضد السلطة والانضمام لحزب كومالا الكردي، إلا أن محاميه نفى أن يكون بنهايي قد حمل سلاحا في حياته.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق