نصوص

المجهر نيوز
منار شطناوي

* وكأنما
يحتشد الكون
عليَّ
حينما أشتاقك
فأشتهي لو أن  باستطاعتي
أن أدرأ عن روحي
جروحات
سياطه الملتهبة.
* قال:
عيناكِ البريئةُ كقلبك
خصيبةٌ كالأرض؛
رحيبةٌ كالسماء
تجعلاني في حيرةٍ من أمري
أأحلق فيهما
أم أنتظر إشراقة
مروجها الخضراء..
* وبعد طول ظلام
ها قد استيقظت
على بكاء القلب
فقد تأخر الصباح
يبدو أن شمس حضورك
بداخلي
قد كُسِفَت
إلى غير رجعةٍ.
* كان لابد أن ابتعدَ عنكَ
كي ألقاني
ما كنتُ أعلم
بأنني سوف ألقاكَ
ملتحفاً زرابيَّ
أنفاسي.
* و في وَضَحِ ابتسامتك
يجري شعاعُ العشق ِ
ليعلن تفتق
شمس حنيني
من بعد
طول احتجاب..
* يصافحك الناس
فيتقد
قلبي أنا..
* إذا جاء الليل
رحنا نحتجب ُ
عن بعضنا البعض
كُلٌّ يواري سَوءَةَ عتمته
ويداري عثرةَ
همومٍ تعتريه.
* وإنك إن تُكثِرَ البكاء
حنيناً إلى  السماء
فإنها لن تأبه بهطل دموعك
مادامت تتراقص بفرحٍ
في جوفها
حبات المطر.
* أعشق من الفوضى
ما بعثرته
نظراتك
من شعوري
* الحب
هو صوتك
يصدحُ في شراييني
بلا همسةٍ واحدةٍ
منك ..

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق