المغرب.. نقابة الصحفيين تدين تسريب تقرير حول محاكمة “بوعشرين”

المجهر نيوز

الرباط/ خالد مجدوب/ الأناضول: أدانت النقابة الوطنية للصحافة المغربية، تسريب مواقع إلكترونية، لصور من تقرير لشرطة الأرياف، حول فيديوهات منسوبة للصحفي توفيق بوعشرين، المحتجز حاليًا بتهمة “الاستغلال الجنسي لصحفيات ومستخدمات”.

جاء ذلك في بيان لأكبر نقابة للصحافيين بالمغرب، حصلت الأناضول على نسخة منه، مساء الجمعة.

وقررت النيابة العامة، في 26 فبراير/ شباط الماضي، حبس “بوعشرين”، مدير صحيفة “أخبار اليوم” المحلية (مستقلة)، وإحالته إلى محكمة الجنايات بتهمة “الاتجار بالبشر، واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد والتهديد بالتشهير”.

وبحسب ما جرى تسريبه، فقد نفى تقرير المختبر الوطني للدرك الملكي (شرطة الأرياف)، الذي نشرته بعض المواقع المحلية، وجود أي تلاعب فيما يخص الفيديوهات المنسوبة لـ”بوعشرين”.

واعتبرت نقابة الصحفيين المغاربة في بيانها أن “نشر مقتطفات من التقرير يعتبر تشهيراً بكل أطراف القضية من مشتكيات ومتهم، وهو ما يمس في الجوهر بمبادئ أخلاقيات مهنة الصحافة”.

وقالت إن “حماية كرامة الإنسان، سواءً كان متهماً أو ضحيةً، حق مصون بقوة القانون، وحماية هذا المبدأ والترافع من أجل ترسيخه ونشر الوعي به داخل المجتمع، يعد من المسؤوليات الملقاة على عاتق الصحافة”.

واعتبر البيان أن “الصحافة، معنية بالحرص على حماية الأخلاقيات وكرامة الناس وترسيخها داخل المجتمع، ومدعوة إلى استحضار هذه القيم عند وضعها لخطوط تحرير منابرها”.

وفي وقت سابق الجمعة، رفضت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء (شمال)، طلب إطلاق سراح مؤقت لتوفيق بوعشرين، وهي ال المحكمة ذاتها، التي قررت “السرية” في جلسات بوعشرين، منذ 5 مايو/ أيار الماضي.

وانطلقت في 8 مارس/ آذار الماضي، أولى جلسات محاكمة بوعشرين.

ويتابع الرأي العام المحلي وحتى الدولي، قضية “بوعشرين” باهتمام كبير، وذلك منذ توقيفه في 23 فبراير/ شباط الماضي، من مقر جريدة “أخبار اليوم” التي يملكها، بالدارالبيضاء.

وشددت على أن الاتهامات الموجهة لـ “بوعشرين” جنائية بحتة، مستبعدة علاقتها بآراء ومواقف الصحفي التي يعبر عنها في صحيفته، من خلال تأكيدها على أنه “لا علاقة” لهذه التهم بالصحافة.

وهي التهم التي ينفيها بوعشرين، ويقول إنها “ملفقة للإساءة إليه”؛ بسبب مواقفه التي يعبر عنها في افتتاحياته النارية التي كان ينشرها بشكل يومي في صحيفته.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق