حفلة اغتصاب مأساوية .. والضحايا 5 أطفال

المجهر نيوز

ألقت السلطات الأمنية في مصر القبض على 3 أشخاص اتهموا باختطاف 5 أطفال، وهتك عرضهم بالإكراه، بمنطقة السيدة زينب في العاصمة القاهرة.

وكشفت تحقيقات النيابة أن الأطفال المعتدى عليهم يعملون في جمع القمامة والمواد المعدنية؛ لإعادة تدويرها، حيث تفاجأوا خلال ممارسة نشاطهم باختطافهم من قبل 3 أشخاص، وتم اقتيادهم إلى مكان مجهول بإحدى المقابر.

وأفادت التحقيقات أن بعض جيران الأطفال وذويهم تمكنوا من القبض على الشبان الثلاثة، بعد الواقعة بعدة أيام، وقاموا بالانتقام منهم من خلال تجريدهم من ملابسهم وجلدهم، قبل أن يسلموهم إلى الجهات الأمنية.

بدورها قررت نيابة السيدة زينب حبس المتهمين الثلاثة لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، موجهةً لهم اتهامات هتك عرض الأطفال، وخطفهم وسرقتهم.

وأمرت النيابة العامة بعرض المجني عليهم على الطب الشرعي، كما طالبت المباحث بسرعة إجراء التحريات حول الواقعة؛ لبيان وجود ضحايا آخرين من عدمه.

يشار إلى أن البرلمان المصري، أقر العام الحالي تعديلًا تشريعيًا يقضي بتغليظ عقوبة خطف الأطفال، لتصل إلى الإعدام شنقًا.

وقال مجلس النواب إنه وافق على تعديل قانون عقوبات يقضي بعقوبة الإعدام أو السجن المؤبد 25 عامًا لمن يخطف طفلًا، إذا اقترنت جريمة الخطف بمواقعة المخطوف، أو هتك عرضه.

وخلال السنوات الماضية، شهدت مصر تزايدًا ملحوظًا في اتساع وانتشار جريمة خطف الأشخاص بصفة عامة، والأطفال بصفة خاصة في البلاد، وفق تقارير إعلامية محلية.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق