حزب الشورى يحمل حكومة الرزاز مسؤولية تأجيج الشارع بقانون الضريبة

المجهر نيوز

أصدر حزب الشورى اليوم السبت بياناً انتقد فيه مشروع قانون ضريبة الدخل الجديد محملاً حكومة الدكتور عمر الرزاز المسؤولية الكاملة عن ردود فعل الشارع المتأزم.

وقال الحزب أن مشروع قانون الضريبة لحكومة الرزاز، أسوأ من سابقه الذي تقدمت به حكومة الملقي التي اججت الشارع واوصلته الى حافة الانفجار.

وبين الحزب ان قياس مشروعية اي قانون تبدأ من نسبة تقبل المواطنين له، أو رفضه، مؤكداً ان السواد الاعظم من المواطنين ابدوا استيائهم من القانون، بعد افلاس الحكومة الحالية وسابقاتها عن ايجاد مخارج اقتصادية بعيدة عن جيوبهم.

وطالب الحزب الحكومة بالتراجع عن قانونها، وابتكار حلول اقتصادية استثنائية، لا تزيد من اعباء المواطنين المعيشية التي وصلت الى مستويات صعبة للغاية.

كما حمل الحزب مجلس الامة المسؤولية اذا مرر القانون الذي سيعيد تأزيم الشارع، في مرحلة صعبة وحرجة للغاية تمر بها البلاد، مطالباً جميع القوى السياسية بتحمل مسؤولياتها الوطنية والوقوف في وجه السياسات الحكومية البائسة التي اثبتت فشلها المطلق.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق