الغذاء والدواء تحذر من إشاعات عبر التواصل الاجتماعي

المجهر نيوز

قالت المؤسسة العامة للغذاء والدواء الأحد إنها لاحظت في الآونة الاخيرة تناقل عدد كبير من الرسائل التي تحمل إشاعات أو أخبار قديمة حول بعض الأدوية عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، مما يثير ‘الفزع’ بين المرضى.

وأكدت المؤسسة العامة للغذاء والدواء أن تداول هذه الإشاعات، من دون استقاء المعلومة من المصادر الرسمية، ‘لها انعكاسات خطرة على المجتمع وتسبب الفزع، خاصة لدى شريحة المرضى’، محذرة من تسبب ذلك بتوقفهم عن تناول الدواء أو تعديل الجرعات الدوائية دون الرجوع لممارسي الرعاية الصحية.

وأوضحت المؤسسة أن هذه الأخبار ‘إما غير صادرة من الجهة الصحية المعتمدة في الأردن، وهي مؤسسة الغذاء والدواء ووزارة الصحة، أو تخص بلدان أخرى ولتشغيلات معينة، أو أن تاريخها قديم وتم التعامل معها في حينه’.

واشارت المؤسسة الى إشاعة انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول احتواء مستحضر دوائي على رقائق الألمنيوم، مبينة أنها قديمة وتم تداولها في دول مجلس التعاون الخليجي في 2016، و تم نفيها من قبل السلطات الصحية في حينه.

وبينت المؤسسة العامة للغذاء والدواء أنها تقوم ‘بشكل روتيني’ بفحص عينات عشوائية من الأدوية في مختبر الرقابة الدوائية، للتأكد من تطبيقها للمواصفات والشروط التي تضمن سلامتها.

ودعت المواطنين إلى عدم تداول ونشر الشائعات التي يتم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، والعودة للمؤسسة العامة للغذاء والدواء لأخذ المعلومات الرسمية بخصوص الأدوية وأي تحذيرات طبية للأدوية والوسائل الطبية.

تعليقات الفيس بوك
<







مقالات ذات صلة

إغلاق